عمر محموسة ل”ماذا جرى”
قالت مصادر مطلعة ان شخصا بمدينة فاس تمكن من الاستيلاء على مبلغ مالي كبير من جمعية آباء وأولياء التلاميذ بإحدى المؤسسات التعليمية، قبل أن يشد الرحال نحو سوريا حاملا معه المبلغ الكبير بهدف الانضمام لداعش.
وأكد المصدر أن الشخص تمكن من جمع مبلغ قدره 100 ألف درهم من انخراطات التلاميذ، باعتباره كان عضوا عاديا بمكتب الجمعية الكائنة بإحدى الثانويات الاعدادية بحي الرياض عوينة الحجاج.
يضيف المصدر أن ذات الشخص كان بائعا متجولا بذات المنطقة قبل أن يختفي عن الانظار منذ مدة طويلة وعن المؤسسة التي كان يتردد عليها بشكل يومي، في اللحظة التي راجت أخبار مؤكدة عن انضمامه لداعش.