عمرمحموسة ل”ماذا جرى”

عاش فريق يعقوب المنصور اليوم الأحد وعلى مشارف مدينة سيدي سليمان مأساة بعد انقلاب الحافلة التي كانوا يستقلونها حين كانوا متوجهين لإجراء مقابلة كروية.
الحافلة التي كانت تحمل اللاعبين والطاقم التقني للفريق انقلبت بعدما فقد سائقها السيطرة على المقود، وهو ما أدى لإصابة 13 شخصا على متنها، إصابات متفاوتة الخطورة.
هذا وفور علمها بالحادث انتقلت إلى عين المكان فرق من الوقاية المدنية حيث تم نقل المصابين إلى المستشفى، فيما تم فتح تحقيق من طرف الدرك الملكي لمعرفة ملابسات الحادث الحقيقية.