عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر مطلعة أن التوتر بين المغرب والأمين العام للامم المتحدة أرخى بظلاله على مجلس الأمن، الذي ينتظر أن يصدر قراره بخصوص بعثة المينورسو التي سبق للمغرب أن أنهى مهمتها بالصحراء بعد التصريحات المستفزة لبان كيمون.
وأوضح وزير الخارجية الاسباني بشأن هذا الملف أن مجلس الأمن قد يلجأ في قراراه إلى تمديد بعثة المينورسو بالصحراء لشهرين فقط .
وأشار المصدر إلى أن قرار مجلس الأمن هذا يهدف إلى تهدئة الأوضاع بالصحراء ومنح وقت إضافي للدبلوماسية بين الأطراف المتنازعة بعدما عكر صفوها الأمين العام بتصريحاته المستفزة.