فاجأ الرئيس الفرنسي الأسبق كل المتتبعين لأنشطته السياسية، بترشحه لرئاسة اليمين الفرنسي في نونبر القادم، بعدما اعتقد الجميع ان “ألان جيبي” هو المرشح الوحيد لها.
ويبدو من خلال الرسالة الإلكترونية الموقعة من طرف فريق نيكولا ساركوزي، ان هناك جمعية للمناصرين يترأسها المقرب منه “بريس هورتوفو”، وان الفريق بدأ تعبئة المناصرين لفائدة ساركوزي استعدادا لهذا التحدي الهام.
وتكشف الرسالة التي ينشرها موقع “ماذاجرى” في الأسفل،محاور الحملة المقبلة التي ستركز على شعارات:الشرعية،المصداقية، السلطة.
sarko