عمر محموسة ل”ماذا جرى”
تمكن الشاب المغربي كامل الشعري الذي لا يتجاوز سنه 15 عاما من توقيع اتفاقية هامة مع 19 سفيرا اوروبيا بعدما سبق وأطلق مبادرة تطوعية غير ربحية تهدف لإعادة تدوير النفايات الالكترونية بعد جمعها.
ويأتي توقيع الاتفاقية هذه مع الشاب المغربي بهدف دعم مثل هذه المبادرات على المستوى العالمي، لما لها من نفع شامل وكبير على مناخنا وبيئتنا العالمية.
ودعا الموقعون على الاتفاقية الشاب المغربي إلى الاستمرار في ابتكار مثل هذه المبادرات، بحيث انطلق الشاب المغربي في اختراعه الجديد منذ شهر يناير من العام الماضي، بهدف تسخيره لمواجهة التحديات المناخية.