نشر البيت الأبيض في الـ “فيسبوك” صورا للرئيس باراك أوباما وهو يلعب زاحفا على السجادة مع طفلة جين بساكي مديرة الاتصالات في البيت الأبيض. وأثارت الصور الحيرة بين مستخدمي ” فيسبوك”.
57154cd0c3618857718b45b5
وجاء في التعليق المنشور مع الصور:” الرئيس أوباما أمضى عدة دقائق مع ابنة جين بساكي”.

ويتبين من تعليقات المشتركين أن الصور أثارت الالتباس بينهم، فعلى سبيل المثال كتب المستخدم Fotune Alina Jim قائلا:” أوباما، يجب أن تكون مربية أطفال. على ما يبدو لا يوجد لديك أي عمل في البيت الأبيض. أنظر، لقد حولت أمريكا إلى أضعف دولة في العالم. بعد مغادرة البيت الأبيض في عام 2017، إذهب للعمل كمربية. . أمريكا ليست طفلا. ولا عجب كونك لم تتمكن من الاعتناء بها “.

وقال مستخدم آخر:” وفي هذا الوقت تطير المقاتلات الروسية على بعد 3 أمتار فوق المدمرة الأمريكية”( يقصد حادث تحليق مقاتلتين روسيتين فوق المدمرة دونالد كوك في بحر البلطيق قبل أيام.

وكتب Bastian Salvador يقول:” كل ما يمكنه القيام به، التنافس مع الأطفال”.

وقال Paparipa Joe:” يتظاهر بحب الأطفال بعد قصفه للأطفال السوريين، يا له من عالم مزيف”.