عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشف مصدر مطلع من مدينة القنيطرة أن حادثا مأساويا هز مجددا اليوم مدينة القنيطرة حين أقدم شاب على إضرام النار في جسده بعدما دخل في صدمة عاطفية مع حبيبته.
الشاب عمد إلى إفراغ كمية من البنزين على جسمه ليسقط مغمى عليه قبل نقله إلى المستشفى لتلقي العلاجات الضرورية.
وكانت مدينة القنيطرة التي يقطن بها هذا الشاب قد اهتزت الاسبوع الماضي على وقع حادث مأساويا بعدما احترق جسم “مي فتيحة” وتوفيت إثر ذلك، بعدما أقدمت السلطة على سحب موادها التجارية التي كانت تبيعها.