قدم محامي الممثلة دنيا بوطازوت للقاضي بالمحكمة الابتدائية عين السبع، شهادة طبية بلغت مدة العجز فيها 36 يوما، ليتم بذلك تأجيل المحاكمة إلى 25 من شهر أبريل الجاري، و بذلك لن تتمكن بوطازوت من حضور الجلسة المقبلة.

وأضافت مصادر مطلعة لموقع “ماذا جرى” أن أحد محامي خولة الذي قرر الانسحاب من هيئة الدفاع، قال إن خولة قدمت بدورها شهادة طبية، وهو ما يشير إلى أن تفاصيل مثيرة ستشهدها قضية خولة وبوطازوت في قادم الأيام بالرغم من الصلح.