ماذا جرى،

في جلسة صاخبة طرد رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال، النائب سمير غطاس من الجلسة، وعرض أمر إخراجه من القاعة على التصويت بدعوى إهانة المجلس في الصحافة. وأصر غطاس على عدم الخروج من المجلس فتوسط عدد من النواب واقنعوه بالخروج بعد تهديد علي عبد العال برفع الجلسة إذا أصر على عدم الخروج.
وعرض عبد العال إحالة غطاس إلى لجنة القيم لاتخاذ الإجراءات القانونية ضده معللًا ذلك بأن النائب دأب على إهانة المجلس داخل البرلمان وخارجه.

وطالب علي عبد العال، أعضاء المجلس ممن يظهرون في البرامج التليفزيونية أن يكون علي دراية تامة بكافة القضايا، وأن يكونوا على علم بجرائم السب والقذف، وعدم الانسياق وراء الجرائم التي ترتكب في حق المجلس.
وأعلن في الجلسة العامة للبرلمان، أن رئيس مكتب المجلس سيصدر بيانا مفصلا فيما يتعلق بوسائل الإعلام، وما سيتخذه المجلس من إجراءات.
قال الدكتور علي عبد العال، رئيس مجلس النواب، “أي عضو يخرج عن التقاليد البرلمانية، سيتم إحالته إلي جنة القيم للتحقيق الفوري معه”.