عمر محموسة ل”ماذا جرى”

حاول المغني المغربي سعيد مسكير، وفي منظر مرعب الانتحار بعد اعتلاء عمود كهربائي بإحدى أحياء مدينة سطات الشي الذي أدى إلى اجتماع عدد من المواطنين حول الفنان المغربي.
وقد طالب مسكير حين اجتمع عليه الناس والمتتبعون بإحضار خليلته أو الانتحار من أعلى العمود الكهربائي وسط درب الصابون بحي شعبي.
وفي الأخير تبين للمواطنين أن هذا المشهد ليس إلا مشهدا تمثيليا سيتم بثه على قناة “ميدي 1 تيفي” خلال رمضان المقبل.