عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عرف زوال اليوم حي إزوران بمدينة إمنتانوت استنفارا أمنيا واستنفار عدد من عناصر المطافئ بالمدينة، بعدما شبت النيران وبشكل مهول بإحدى المحلات التجارية المتخصصة في بيع المواد الغذائية.
وقد خلف الحريق خسائر مادية مهمة بعدما أتت النيران على كل السلع المتواجدة داخل المحل، والتي تبلغ قيمتها ملايين السنتيمات، في اللحظة التي ظلت أسباب الحريق مجهولة كون أن المحل كان مغلقا حين شبت بداخله النار.
وتمكن أطقم المطافئ بالمدينة من إخماد النيران، فيما فتحت عناصر الأمن تحقيقا في أسبابه التي يرجح أنها في الغالب ناتجة عن تماس كهربائي أدى إلى اشتعال النيران.