ماذا جرى، خاص

فوجئ محمد الصديقي عمدة الرباط بإزالة اسمه من البروتوكول الملكي أثناء استقبال جلالة الملك في مراسيم أداء صلاة الجمعة بمسجد سيف بحي الرياض بالرباط، وذكرت مصادر مطلعة ان منع العمدة من السلام على جلالة الملك يأتي على خلفية الفضيحة الإدارية المتعلقة بتقدميه شهادة طبية للمؤسسة التي كانت تشغله يدعي فيها ضعف قدراته الصحية.

ونقلا عن الزملاء في موقع “برلمان”  ينشر موقع ماذا جرى كل الوثائق التي تثبت التجاء العمدة إلى تقديم وثائق طبية تثبت عدم كفاءته، واستفادته لامن تعويضات ضخمة.

1

2

3

4

5

6

7