عمر محموسة ل”ماذ جرى”

نجت الفنانة اللبنانية ” دومينيك حوراني ” وبشكل مثير من هجمة أسد كادت ترديها قتيلة بعدما تدخل مروضه ليفكها من مخالبه، حينما أسقطها الأسد أرضا لتشرع في الصراخ.
ولم تكن تعلم الفنانة المغنية اللبنانية التي داع صيتها مؤخرا بالمشرق العربي، أنها تشارك ببرنامج تلفزيوني يطلق عليه “أبو المقالب”، وهو البرنامج الذي هاجمها خلاله الأسد.
وحين اكتشفت الفنانة أن الأمر مرتبط بمقلب انهالت بغضب شديد على الإعلامي مقدم البرنامج بالضرب والسب، بحيث ينتظر أن تعرض حلقة الفنانة الناجية من الموت خلال شهر رمضان المقبل.