كشف مدير الاستخبارات الألمانية هانس جورج ماسن عن نية تنظيم “الدولة الإسلامية” شن هجمات ضد ألمانيا ومصالحها.

وقال المسؤول الألماني اليوم إن هناك عدة قضايا جنائية تربط بين ألمان عائدين من سوريا وخطط لشن هجمات، محذرا من وجود خطر المتشددين في بلاده، لكن ماسن في الوقت نفسه أشار إلى عدم وجود معلومات لديه حول خطط ملموسة لتنظيم “داعش”.

وأصدرت السلطات الألمانية مذكرة اعتقال بحق 76 إسلاميا متطرفا يستعدون لتنفيذ أعمال عنف، كما نشرت معلومات حول مراقبة 200 مواطن ألماني عادوا من سوريا والعراق.

يشار إلى أن نحو 800 مواطن ألماني غادر ألمانيا إلى العراق وسوريا في السنوات الأخيرة، قتل منهم حوالي 130، وعاد الثلث إلى البلاد خلال عام 2012.

جدير بالذكر أن القارة الأوروبية أصبحت هدفا لهجمات “داعش” الإرهابية، فتعرضت العاصمة البلجيكية بروكسل في 22 مارس/آذار لثلاث تفجيرات إرهابية أسفرت عن سقوط 35 قتيلا ونحو 340 جريحا، وذلك بعد أيام على اعتداءات باريس.