عمر محموسة ل”ماذا جرى”

استنفر سائح ألماني عناصر الأمن والوقاية المدنية بمنطقة جماعة “أساكي” نواحي مدينة تارودانت وذلك بعدما عثر عليه ميتا في عربته السياحية.
وكشفت المصادر أن السائح كان على متن سيارته “كارافان” بالطريق الوطنية رقم 10 الرابطة بين جماعة أساكي ومدينة تارودانت، حيث توفي وزوجته بجانبه، والتي صرحت أنه كان يقود سيارته ليتوقف على جانب الطريق بعدما أحس بألم في قلبه، قبل أن يفارق الحياة مباشرة بعدها بثوان.
وحين علمها بالحادثة انتقلت عناصر الدرك الملكي على وجه السرعة نحو مكان الحادث، حيث تم إخبار السفارة الألمانية بالرباط عن وفاة المواطن الألماني، فيما فتح تحقيق أكد ما صرحت به الزوجة، بعدما تمت العودة إلى الكاميرا التي كان يشغلها السائح بعربته.