عمر محموسة، ل”ماذا جرى” – بركان

في لقاء إعلامي محض تحتضنه مدينة بركان والسعيدية على مدى يومين انطلقت فعالياته صباح اليوم، حول الصحافة الرقمية بجهة الشرق ، وبحضور عدد من مسؤولي الإعلام والاتصال بالمغرب من ضمنهم الكاتب العام لوزارة الاتصال ونقيب النقابة الوطنية للصحافة المغربية تبلور النقاش حول المستجدات القانونية والحقوقية التي وجب على الصحافي الاحاطة بها في إطار المدونات والقوانين الجديدة المحدثة.
ومن القضايا التي أثارت شيئا من التخوف وإعادة ضبط القلم التحريري لدى الصحافيين الحاضرين هي العقوبات التي تضمنتها المدونة الجديدة للصحافة بالمغرب، بعد أن تحدث الكاتب العام لوزارة الاتصال محمد غزالي بشكل مفصل عن العقوبات الحبسية التي تنتظر الصحفيين في مدونة الصحافة التي صادق عليها البرلمان.
من جهته انتقد عبدالله البقالي نقيب الصحفيين المغاربة وزارة الاتصال معريا واقع الصحافة بالمغرب وما يشوبه من خلل في عدد من النقاط، قبل إشارته إلى الكلفة المالية المعتمدة لتطوير المقاولة الصحفية الجهوية بدل تركها تفشل في ظل سوق يحكمه المال السياسي.