عمر محموسة ل”ماذا جرى”
كشفت مصادر مطلعة من مدينة آيت ملول أن شاحنة كبيرة “رموك” تحمل ترقيما إسبانيا هشمت رأس شاب في عقده الثالث بعدما كان على دراجته الهوائية بالطريق الوطنية رقم 1 قبل أن تباغته الشاحنة فتمر على رأسه.
فعند إحدى المدارات بمداخل المدينة فوجئ سائق الشاحنة بشاب يسوق دراجته الهوائية قبل أن يسرع لتغيير اتجاه الشاحنة غير أنه فقد السيطرة على مقودها وسقط فيما تجنبه مرديا الشاب قتيلا في الحين.
وتم بعد الحادث نقل جثة الشاب نحو مستودع الأموات بالمستشفى الاقليمي لأيت ملول فيما حلت عناصر الدرك بمكان الفاجعة لتفتح تحقيقا في الموضوع.