وافقت السلطات القبرصية يوم أمس، على تسليم المصري سيف الدين مصطفى (59 عاما)، الذي قام باختطاف طائرة ركاب تابعة لشركة “مصر للطيران”، وتحويل مسارها إلى قبرص.

وكان النائب العام المصري أمر في وقت سابق، مخاطبة السلطات القبرصية لتسليم المتهم بخطف الطائرة المصرية، مستخدما حزاما ناسفا مزيفا وتحويل مسارها إلى قبرص. وأوضح النائب العام أن طلب تسليم المتهم، يستند لاتفاقية وقعتها مصر وقبرص لتسليم المتهمين عام 1996.

وكان الخاطف الذي قالت السلطات القبرصية والمصرية إنه يدعى سيف الدين مصطفى ويبلغ من العمر 59 عاما استسلم الثلاثاء 29 مارس، بعد خطفه لطائرة ركاب مصرية أثناء رحلة داخلية من الإسكندرية للقاهرة، إلى لارنكا في قبرص، كان على متنها 72 شخصا من الركاب وأفراد الطاقم.

وأفرج عن كل الرهائن دون أن يلحق بهم أذى. وتبين أن الحزام الناسف ليس سوى حزام أبيض سميك له جيوب تتدلى منها أسلاك وقالت الشرطة إنه مزيف.

واعتقلت السلطات القبرصية سيف الدين مصطفى يوم الثلاثاء 29 مارس في مطار لارنكا.