في إطار مسطرة استئناف حكم المحكمة الاوروبيةالقاضي بإلغاء الاتفاقية التي تجمع المغرب والاتحاد الأوروبي بخصوص الفلاحة،فاجأ الاتحاد الأوروبي المغرب من خلال كشف وثيقة استئنافه وقوة حججها.
وقد تقدم المجلس الاوربي للمحكمة بحجج دامغة تثبت عدم شرعية الدعوى التي تقدمت بها حركة البوليساريو،واكد الاتحاد في وثيقته أنها تعتبر سابقة غير قانونية أن تتقدم حركة لا تملك صفة الدولة بدعوى لدى محكمة أوروبية وتفوز بالدعوى.
واكدت وثائق الاتحاد الأوروبي أن تراجع المحكمةعن حكمها اصبح امرا مؤكدا.
وجدير بالذكر ان الاتحاد الأوروبي سبق أن قدم للمغرب ضمانات هي عبارة عن وثائق وحجج تتعلق بقوة مرافعاته.