عمر محموسة ل”ماذا جرى”
في استفزاز مثير للمغرب سمحت اسبانيا لعدد من الغواصات والسفن والآليات الحربية الروسية، التي تجاوز عددها خمسين وحدة بالرسو في ميناء سبتة المحتلة.
وكشفت تقارير أن السلطات ستسمح بشكل دائم لترسوا هذه الآليات بميناء سبتة لإضفاء شرعية على احتلالها لسبتة ومليلية، مما يعتبر استفزازا للمغرب في هذا الملف الهادئ لحدود الساعة.
واعتبر متابعون دوليون أن ما قامت به إسبانيا يتعارض مع مبادئ حلف الناتو الذي تنتمي إليه مدريد، وخاصة بريطانيا التي اعتبرت أن رسو هذه السفن بالميناء خلق رعبا لدى سكان جبل طارق البريطانيين.