عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أعلنت حركة الشبيبة الديموقراطية فرع مدينة وجدة عن تنظيمها لملتقى جهوي تكويني في دورته الثالث، حيث خصصت هذه الدورة للفقيدة “مونية بنتوهامي” التي باغتها الموت صبيحة الأحد الماضي، وهي التي كانت ترافق قراءنا بصفحات موقعكم “ماذا جرى”.
الملتقى الذي يقام في مدينة وجدة بدورته الثالثة ينظم على مدى ثلاثة أيام ابتداء من الثامن أبريل، ويشارك فيه عدد من الشباب والشابات الذي سيستفيدون من تكوين في قضايا تهم الحريات والديموقراطية.
الملتقى تشارك فيه حركة الشبيبة الديموقراطية كل من وزارة الشباب والرياضة وجمعية ثيغيناس للثقافة والتنمية، وخصص دورته تأبينا لروح مونية التي ساهمت في متابعة انشطة الدورتين الماضيتين للملتقى.