تمكنت القوات الأمنية المصرية، السبت 2 إبريل، من قتل شخص وصفته بأنه عضو في جماعة إرهابية، فيما أصيب ضابطا شرطة خلال عملية المداهمة في القاهرة.

وقال اللواء خالد شلبي، مدير مباحث محافظة الجيزة، إنه تم مداهمة منزل في منطقة الوراق بمحافظة الجيزة في القاهرة الكبرى بدعوى وجود عنصر إرهابي داخله، وقد تمت تصفيته، فيما أصيب ضابطان اثنان أحدهما من قوات الأمن المركزي والآخر من جهاز الأمن الوطني.

وحسب موقع “بوابة الأهرام” فقد أصيب الضابطان خلال تبادل لإطلاق النار مع المسلح داخل المنزل. فيما تحفظت القوات الأمنية على كميات كبيرة من الذخيرة وبندقية آلية كانت بحوزته.

وتشن أجهزة الشرطة والأمن في مصر حملة ضد الأشخاص المنتمين إلى جماعة الإخوان المسلمين التي تضعها الحكومة المصرية على قائمة المنظمات الإرهابية.