قامت القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية المغربية بإرسال “كومندو” يضم مجموعة من طائرات إف 16 المزودة بأحدث الرادارات إلى اليمن، لإجراء مسح جوي للمنظقة حيث سقطت المقاتلة المغربية بحسب ما أوردته يومية “المساء” في عددها الصادر اليوم الثلاثاء .

وأكدت يومية “المساء”، استنادا إلى معطيات حصلت عليها، أن الجنرال دوكور دارمي بوشعيب عروب يشرف شخصيا على خلية أزمة داخل القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية من أجل تتبع عمليات البحث عن الطيار المغربي.
وتضيف « المساء »، أن الطيار المغربي كان في مهمة استطلاعية تدخل في سياق عملية جمع المعطيات، ولم يكن يقوم بأي عملية عسكرية فوق الأراضي اليمنية، مضيفة أن المضادات الأرضية أصابت طائرته، ففقد الاتصال بها أول أمس الأحد حوالي الساعة السادسة مساء بتوقيت المغرب، الخامسة مساء بتوقيت غرينيتش.

الصحيفة أفادت كذلك بان القيادة العليا للقوات المسلحة الملكية أحدثت خلية أزمة بمجرد وصول خبر سقوط الطائرة المغربية من أجل وضع خطة للتدخل و الوصول إلى الطيار المغربي الذي ما يزال مصيره مجهولا حيث لم تعلن ملشيات الحوثيين عن أس معطيات خاصة به و أضافت أن القيادة العامة للقوات المسلحة الملكية تنسق مع جميع قوات التحالف العسكري الذي تقوده المملكة العربية السعودية من أجل البحث عن الطيار المغربي المفقود