عمر محموسة ل”ماذا جرى”

اعلن بشكل رسمي اليوم عن انفصال نادي الجيش الملكي عن مدربه البرتغالي “أندري روماو”، بالتراضي بعد مفاوضات بين مسؤولي الفريق والمدرب.
وسبق لمصادر مطلعة أن أشارت إلى أن روماو ودع الفريق أمس وودع لاعبيه الذين ظل معهم لعدة أشهر، وذلك بعد النتائج السلبية التي حصدها الفريق خلال مباريات هذه الدورة من البطولة الوطنية كان آخرها الهزيمة الثقيلة التي لحقت الفريق أمس أمام الكوكب المراكشي بثلاثة أهداف مقابل صفر.
وتمت دعوة اللاعبين والاطر الإدارية للنادي العسكري المغربي من أجل الاحتفال بوداع المدرب “روماو” الذي لم يحقق نتائج مشرفة رفقة النادي على غرار ما سبق وحققه رفقة الناديين البيضاوين الرجاء والوداد في دورات سابقة.