عمر محموسة ل”ماذا جرى”
قالت مصادر إعلامية مختلفة أن الامين العام للامم المتحدة بان كي مون قدم استقالته من منصبه بعدما اصيب بانهيار كبير عقب سوء تسييره لملف قضية الصحراء المغربية والتي ارتكب في حقها خطأ فادحا وصرح بتصريحات وجد نفسه الوحيد الذي يتبناها في مجلس الأمن.
جاءت هذه الأخبار بعدما أعلن بان كيمون في السابق أنه سيقدم اعتذارا للمغرب بخصوص تصريحاته المستفزة غير أنه لم يفي بوعده.
ويضيف المصدر أن كيمون لم يحس بالعزلة والانهيار في هذا الملف الدولي فقط وإنما في ملفات اخرى مرتبطة بقضايا دولية اخرى لم يستطع كيمون تدبيرها لتنتشر الحروب الأهلية عبر مناطق مختلفة بالعالم.