نفت العديد من جمعيات المجتمع المدني الإسبانية ما ذكرته الوكالة الرسمية للانباء في الجزائر عن وجود تنسيقية الجمعيات الاسبانية لمساندة الصحراء الغربية، او سنها أي إضراب رمزي عن الطعام “تضامنا مع المعتقلين السياسيين المحبوسين ظلما في سجن سلا “.
وكشفت نفس المصادر ان ما سمي بالتنسيقية الاسبانية للمجتمع المدني لا يوجد على ارض الواقع، بل هو مجرد موقع افتراضي يصدر بيانات وبلاغات صحفية مثيرة.
وكانت وكالة الأنباء الجزائرية وزعت يوم أمس خبرا مفاده أن تنسيقية جمعيات المجتمع المدني الاسبانية المساندة لحركة البةليسارية اعلنت اضرابا عن الطعام ل”مساندة الشعب الصحراوي تزامنا مع اليوم الثلاثين من إضراب مفترض عن الطعام يشنه المعتقلون السياسيون الصحراويون المحبوسون منذ خمس سنوات بسجن سلا إثر أحداث اكديم ايزيك”.