أعلن وزير الدفاع الفرنسي، جان ايف لودريان، عن انتهاء مهام القوة العسكرية الفرنسية س”نغاريس” في نهاية السنة الحالية، معتبرا أن مهمتها انتهت في أفريقيا الوسطى.
و قال وزير الدفاع الفرنسي أمس في العاصمة بانغي “”يمكنني أن أؤكد لكم انتهاء عملية سنغاريس خلال عام 2016 “.
وأضاف أثناء حضوره مراسيم تنصيب الرئيس المنتخب لإافريقيا الوسطى”هذه البلاد كانت تشهد قبل تدخل القوة الفرنسية، حربا أهلية و عقائدية،وكثيرا من الفوضى، وكانت البلاد على حافة أوضاع كادت أن تتحول إلى إبادة بعد الإطاحة بالرئيس السابق فرنسوا بوزيزي من قبل تمرد ميليشيات سيليكا عام 2013”.