قامت قوات الأمن البلجيكية، اليوم الخميس 31 مارس، بمداهمة بمدينة كورتري شمال غرب بلجيكا، على صلة برضا كريكت، المتهم في فرنسا بالتخطيط لتنفيذ اعتداء “وشيك”.

ووفقا للصور الأولى التي بثها الاعلام المحلي تجري العملية في حي رودنبرغ السكني جنوب هذه المدينة الفلمنكية القريبة من الحدود الفرنسية والتي اغلقتها قوات الشرطة والجيش. وبعد حبسه على ذمة التحقيق لستة ايام، وجه قاض باريسي مختص في قضايا الارهاب الاربعاء الى الفرنسي كريكت (34 عاما) تهمة الانضمام الى عصابة اجرامية مرتبطة بمخطط ارهابي اجرامي.

وكان قد حكم عليه في بلجيكا في قضية ارهاب ويشتبه في انه كان في صفوف تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا. واعتقل رضا في المنطقة الباريسية في 24 مارس، وعثر في الشقة التي كان يقيم فيها على بنادق هجومية ومسدسات ومتفجرات منها يدوية الصنع يستخدمها جهاديو تنظيم الدولة الاسلامية.

ولدى اعتقاله اعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف “افشال مخطط لتنفيذ اعتداء في فرنسا في مرحلة متقدمة”.