عمر محموسة ل””ماذا جرى”

في خطوة تصعيدية خطيرة وجديدة من البوليساريو أقدمت الجماعة الوهمية على القيام بمناورة بمنطقة بئر الحلو العازلة بين المغرب والجزائر، حيث أكدت ذلك وسائل إعلام تابعة للبوليساريو أن ميلشياتها قامت بعملية بالذخيرة بالمنطقة.
وكشفت وسائل الاعلام ذاتها أن الناحية العسكرية الخامسة التابعة للجبهة هي من قام بهذه العملية الاستفزازية، تحت إشراف المدعو “الزين حفيظ”، حيث جاءت هذه العملية بعد يوم واحد من اجتماع قيادات جزائرية واخرى من البوليساريو.
وقالت وسائل الاعلام أن هذه المناورة شاركت فيها مختلف الميلشيات العسكرية والوحدات القتالية بعدد من الآليات الثقيلة، حيث تأتي هذه الخطوة بعد تهديدات بإعادة حمل السلاح ضد المغرب.