عمر محموسة ل”ماذا جرى”

في حادثة تشبه إلى حد كبير ما حدث بفاس العام الماضي حين تم الاعتداء على مثلي جنسي بإحدى شوارع العاصمة العلمية، أقدم هذه المرة مواطنون بمدينة بني ملال على اقتحام أحد المنازل التي يقطن بها مثليان جنسيا، وضبطهما في وضع مخل بالحياء، قبل أن يتم الاعتداء عليهما وتصويرهما في شريط فيديو.
وقد حاول المواطنون المقتحمون للبيت أن يخرجوا الشابين إلى شوارع المدينة وهم عراة بشكل بدى جليا عبر الفيديو الذي انتشر بمواقع التواصل الاجتماعي، فيما دعا آخرون إلى ستر الشخصين والمناداة على رجال الأمن لاتخاذ الاجراءات اللازمة لهم.
وكشفت إحدى المتحدثات عبر فيديو آخر انتشر بمواقع التواصل أن الشابين اللذان ضبطا عاريين، تم تعذيبهما نفسيا وجسديا قبل إخراجهما للشارع والمناداة على رجال الأمن الذين اقتادوهما للتحقيق.