نفت شركة الخطوط الملكية المغربية اليوم بشكل قاطع الاتهامات الباطلة بشأن عدم احترام معايير انتقاء ربابنتها.

وأفاد بلاغ لشركة الخطوط الملكية المغربية، بأن ما ورد في تحقيق القناة الفرنسية “اتهامات باطلة” مؤكدا أن الشركة لم تتعامل مع الشركة الليتوانية مبرزا أن الشركة المغربية التي ترفض أي صفقة لا تحترم سلامة زبنائها حريصة على احترام معايير انتقاء ربابنتها.

وأضافت أنه خلال فترة التكوين، يتم تدريب الطيارين المغاربة والأجانب من طرف ربابنة محترفين يتوفرون على أكثر من 10 آلاف ساعة من الطيران، ويستجيبون لأعلى المعايير الدولية المعتمدة في هذا المجال.

وأشارت الشركة إلى أن صحفيي القناة الفرنسية الذين أنجزوا التحقيق استندوا في عملهم الصحفي إلى شهادات كاذبة للوصول إلى استنتاجات غير صحيحة، مؤكدة أنها راسلت السلطات القضائية المختصة للبت في هذه الاتهامات.