عمر محموسة ل”ماذا جرى”

خلال الزيارة التي يجريها جلالة الملك محمد السادس إلى هولندا حل جلالته بإحدى أجمل حدائق العالم وهي حديقة “كونكهوف” الآسرة بجمالها وبرونقها.
وتحظى الزيارة الملكية لهولندا بمتابعة إعلامية دولية كبيرة، حيث زار الملك هذه الحديقة التي تفتح أبوابها أمام الزوار لمرة واحدة في السنة حفاظا على غناها بحيث تتوفر على 7 ملايين زهرة، حيث فوجئ الملك بالعدد الكبير من المغاربة المشتغلين بالحديقة.
وتمكن عدد من المغاربة والأجانب من التقاط صور مع جلالته وهي الصور التي دأب الملك على التقاها رفقة رعاياه خارج المملكة وداخلها.