درس المجلس العلمي لمؤسسة السكك الحديدية الروسية موضوع إنشاء قطارات تستطيع التحليق في جو متخلخل بسرعة نحو 1000 كيلومتر في الساعة.

ويقول رئيس المجلس العلمي الموحد للمؤسس بوريس لابيدوس إن نظرية هذه القطارات الطائرة ستوضع قبل نهاية عام 2016. وبرأي مختصين من المجلس العلمي الموحد ستستطيع منظومة المواصلات هذه التي ستعتمد تقنيات التحليق في وسط متخلخل أن تنافس طائرات الركاب وطائرات النقل.

وقد ناقش المختصون تفاصيل نظرية القطارات المحلقة في جلسة المجلس العلمي الموحد التي انعقدت مؤخرا واتفقوا على أن العلماء لا بد أن يحلوا مشكلتين رئيسيتين في سبيل تطبيق هذه النظرية هما إنشاء الوسط المتخلخل الذي سيؤمن سير القطارات الطائرة وتخفيض نسبة الكبح الأيروديناميكي (مقاومة الهواء لحركة القطار).

وأضاف بوريس لابيدوس أن علماء من فرع أكاديمية العلوم الروسية الواقع في سيبيريا قد أجروا حسابات ابتدائية وقدموا إثباتا نظريا وفنيا لإمكانية تصنيع هذه القطارات في وقت قريب.

وستستخدم هذه القطارات لنقل الركاب في عربات ونقل الحمولة في حاويات. وستمكن هذه القطارات من الوصول من سيبيريا إلى القسم الأوروبي من روسيا خلال 3 إلى 4 ساعات فقط.