عمر محموسة ل”ماذا جرى”

عهد بداخل الجامعات المغربية أن الطلبة يحتجون ويقاطعون الدراسة ويرفعون الشعارات لأسباب ترتبط بالطلبة ومطالبهم المرتبطة بشكل مباشر بهم كالمطعم والسكن الجامعي والتفريغ وغيرها من المطالب، غير أن طلبة مراكش اختاروا الاحتجاج هذه المرة لسبب مغاير تماما.
فقد خرج عدد من طلبة كلية الآداب والعلوم الانسانية التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش للاحتجاج بعدما تم توقيف عميد الكلية، معتبرين أن الأمر يرتبط بـ”توقيف مهين لعميد الكلية”.
واعتبر الطلبة أن هذا التوقيف كان في حق أول عميد بالكلية يفتح أبوابه أمام الطلبة وأول عميد استطاع أن يجد حلولا لعدد من القضايا التي تخص الطلبة بشكل لم تعهده الكلية من قبل.