يا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَى رَبِّكِ رَاضِيَةً مَرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي”

توصل موقع “ماذا جرى” بكامل الحزن والأسى نبأ وفاة الصحفية و الزميلة المقتدرة مونية بنتوهامي، وعلى اثر هذا المصاب الجلل يتقدم طاقم موقع “ماذا جرى” من صحفيين وإعلاميين و تقنيين، إلى العائلة الصغيرة و الكبيرة لأسرة بنتوهامي بخالص المواساة وأحر التعازي، راجين من العلي القدير أن يتغمد الفقيدة بوافر رحمته وأن يتقبلها عنده من الشهداء والصديقين، وأن يرزقه والأهل الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون.