عمر محموسة ل”ماذا جرى”
اهتزت مدينة قصبة تادلة أمس على وقع حادث مؤلم، بعدما تم العثور على طفلة رضيعة بقرب إحدى أسوار الثكنة العسكرية بحي الكانور.
وقد عثر على الرضيعة الحديثة الولادة في حالة مزرية ملفوفة في قماش وقطعة ثوب داخل فمها ليتم ترجيح خنقها بهذا الثوب، قبل أن يتم إخبار الأمن.
وبعد إخبار الأمن انتقلت عناصر منه ومن السلطة المحلية لمكان الحادث فعاينوا الجثة العفنة، وفتحوا تحقيقا في ملابسات الحادث لمعرفة الجاني أو الجانية.