عمر محموسة ل”ماذا جرى”
في دعوة رسمية له كشف مجلس الأمن الدولي عن ضرورة تقديم اعتذار رسمي للملكة المغربية، بعد التصريحات المستفزة التي أدلى بها بان كيمون ضد المغرب مؤخرا.
هذا ودعا المجلس ذاته إلى حل الخلاف بين المغرب والامين العام للامم المتحدة، وذلك لأجل أن تعود بعثة المينورسو إلى الصحراء لإكمال مهمتها تحت توصيات مجلس الأمن الدولي.
وكانت تصريحات بان كيمون التي وصف فيها المغرب “بالاحتلال” قد أدت لتأزم العلاقات بين الرباط والامم المتحدة حيث تم طرد بعثة المينورسو من فوق التراب المغربي، لأول مرة منذ إرسالها إلى المملكة.