عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أصدرت المحكمة الابتدائية بشيشاوة قرارها في حق شاب عشريني، تمكن الشهر الماضي من سرقة بيت رجل دركي متقاعد برتبة أجودان بالمنطقة، بعد اقتحامه البيت ونهب عدد من المواد الثمينة منه.
هذا وقد أدانت المحكمة الشاب بسنتين سجنا بالإضافة إلى غرامة مالية قدرها 5000 درهم بتهمة السرقة الموصوفة، وذلك بعدما اعترف أنه اقتحم منزل الدركي بسيدي المختار وسرق منه بعض الحاجيات.
هذا وتعود تفاصيل الحادث إلى شهر فبراير الماضي بعدما أقدم الشاب على سرقة البيت قبل أن تبدأ عناصر الدرك تحقيقها مع الشاب، لاعتباره أول مشتبه فيه كون أنه صاحب سوابق في السرقة، وكذا قرب مسكنه من البيت الذي سرقه، وهو ما أكد للعناصر الأمنية تورطه في هذا السرقة.