عمر محموسة ل”ماذا جرى”
بعد أكثر من سنة على بداية النظر في الملف، أصدرت محكمة الجنايات بمالقا جنوب إسبانيا حكما في حق مغربي، بزجه في السجن لمدة 38 سنة، بعد إدانته بقتل زوجته السابقة وخليلها بسلاح أبيض.
وتعود تفاصيل القتل إلى دجنبر من سنة 2014 بعدما أقدم الزوج على قتل زوجته ورجل آخر شك في أنه خليلها، وذلك بعدما وجدهما معا، ليخرج سلاحه الابيض ويقتل به الطرفين.
وكانت الزوجة قبل الحادث قد رفعت دعوى ضد زوجها تؤكد فيها أن الزوج يضايقها بعدما استقرت رفقة خالها بامليلية، وهو ما استجابت له المحكمة وحكمت في إطاره على الزوج بعدم الاقتراب من زوجته، إلا أن الأمر تطور ليتحول إلى جريمة قتل.
وبهذه التهمة سيقضي “صلاح” الجاني مدة 38 في السجن، بالاضافة إلى أدائه غرامة مالية لأسر كلا الضحيتين، تبلغ قيمتها 350 ألف يورو.