أثناء مجلس الحكومة المنعقد اليوم بالرباط، توقف رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران عند أحداث الشغب الأخيرة التي شهدتها أحد ملاعب مدينة الدار البيضاء بمناسبة مباراة كروية، حيث أكد إدانته ورفضه الشديدين لهذه الأحداث التي تسيء إلى صورة بلدنا وإلى الرياضة، معلنا على أن الدولة مصرة على إيقاف هذا الفعل الإجرامي، مع تشديده على ضرورة البحث عن أسبابه والتعامل معها بصرامة، مضيفا أن الدولة لن تتساهل مع أي تلاعب بأرواح المواطنين الأبرياء الذين يلجون الملاعب لمشاهدة المباريات، منبها القائمين على أمر تنظيم هذه المباريات إلى مراجعة طريقة تدبيرهم لهذا الأمر في إطار التعاون مع السلطات المختصة بهدف استئصال الأسباب التي تنتج مثل هاته الأحداث المؤلمة والمؤسفة.