عمر محموسة ل”ماذا جرى”
توقفت مختلف سبل الاتصال بالعاصمة البلجيكية بروكسيل بعد الحادث الإرهابي المفجع الذي استهدف مطار بروكسيل ومحطة ميترو صباح اليوم، مخلفا عددا 20 من قتلى وعددا كبيرا من الجرحى.
هذا وقد أعلنت مكاتب السكك الحديدية والمواصلات قطعها لحركتها في اللحظة التي توقفت الاتصال الهاتفية بعد الضغط الكبير على شبكات الاتصال، في اللحظة التي ترجت السلطات ببلجيكا من المواطنين التزام أماكنهم، وعدم الخروج من منازلهم حيث تعرف في هذه الأثناء العاصمة بروكسيل استنفارا أمنيا كبيرا.
وكشفت مصادر من ببروكسيل أن حصيلة القتلى مرشحة للارتفاع، في اللحظة التي أكد مراقبون أن هذا الهجوم الانتحاري المفجع جاء كرد على اعتقال صلاح عبد السلام المخطط لهجمات باريس الإرهابية.