سيعرف بداية الأسبوع المقبل تحركات مكثفة لجلالة الملك محمد السادس لتفقد سير أشغال الأوراش التي سبق ان أشرف على تدشينها.

وتعيش مدينتي الرباط والقنيطرة وسلا حركة ساخنة ليل نهار لتحريك الجمود الكبير الذي لاحظه المواطنون والسكان في ما يخص الماشريع والأوراش الاجتماعية الكبرى التي أطلقها جلالته منذ شهور.

وقد علمت “ماذاجرى”  أن المواطنين في بعض المناطق شاهدوا زيارات خاصة لجلالته تفقد من خلالها هذه المشاريع وهو على متن سيارته.

ويعرف حي النهضة بالرباط حركة دؤوبة يوم الأحد لكساء الجدران بالصباغة والطلاء ترقبا للزيارة التفقدية التي سيقوم بها جلالة الملك.

وستشمل هذه الزيارت المركب الاجتماعي الكبير في حي النهضة الذي عوف جمودا مثيرا للانتباه، ومسجد حي “فاديزا” الذي راوح مكانه منذ تدشينه، والسوق المحلي في النهضة الذي كان ينتظر تدشينه منذ فترة.