مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

نظم ائتلاف من الجمعيات المغربية بكاطالونيا ( شمال شرق إسبانيا) وقفة احتجاجية أمس بساحة سانت خاومي ببرشلونة أمام مقر الحكومة المحلية للإقليم و كذا بلدية المدينة ، للتنديد بالتصريحات الاخيرة للامين العام للامم المتحدة بان كي مون بخصوص الصحراء.
وحسب مصادر فقد عرفت الوقفة حضورا مكثفا لفاعلين جمعويين ومواطنين مغاربة جاؤوا من مختلف مدن الإقليم رافعين الرايات المغربية وصور الملك محمد السادس ، و رددوا الشعارات المنددة بتصريحات، بان كي مون، المعادية للوحدة الترابية في أجواء حماسية.
و عبر الاتلاف عبر بيان تلی الوقفة علی أن “الجالية المغربية المقيمة في إسبانيا وفي إقليم كاطالونيا على وجه الخصوص تعبر عن رفضها القاطع لتصريحات بان كي مون المستفزة والمنحازة ضد الوحدة الترابية للمملكة المغربية”. مؤكدين ان المغرب متشبث بالحوار والمفاوضات من أجل التوصل الى تسوية عادلة ، وواقعية ، ونهائية للنزاع في الصحراء مشيرين إلى أن مقترح الحكم الذاتي لأقاليم الجنوب ، يبقى الحل الوحيد لنزاع الصحراء في إطار السيادة المغربية ووحدتها الترابية.