اتهمت جريدة الحياة الجزائرية “بالخيانة” وقالت إن الجزائر قدمت لكلينتون 500 مليون دولار لكنها لم تعبأ بالجزائر ولم تحبها كما أحبت المغرب.
واهتمت الصحيفة الجزائرية بوثائق أخرى لويكيليكس غير تلك التي تكشف فيها مؤامرة الجزائر مع القاعدة ضد المغرب.
وقالت إن تسريبا جديدا لـ”ويكيليكس”،كشف أنّ وزيرة الخارجية الأمريكية السابقة هيلاري كلينتون، خطّطت لإنشاء حلف متوسطي ضد الإرهاب، لكن من دون عضوية الجزائر.
واستناداً إلى مراسلات إلكترونية مسربة لكلينتون مع المفكر الإستراتيجي سيدني بلومنتهال في 2011، أفيد أنّ رئيسة الدبلوماسية الأمريكية سعت قبل أربعة أعوام إلى إقناع دول البحر الأبيض المتوسط بتشكيل قوة موحّدة، لمواجهة خطر مجموعات الإرهاب، بقيادة ثلاثية لمصر، تونس والمغرب.
وختمت الصحيفة خبرها بهذا التعليق “كلينتون هذه هي التي منحت لها الحكومة 500 مليون دولار، هدية أو تبرّع لمؤسستها “مؤسسة كلينتون”