عبر الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون عن استياءه الكبير، واحباطه الشديد من الموقف الأخير لمجلس الأمن حول خلافه مع المغرب.
وأعرب بان كي مون عن غضبه من عدم اتخاذ مجلس الأمن موقفا قويا في الخلاف بينه وبين المغرب بشأن الصحراء الغربية، مشيرا أنه لم يفهم لماذا عارضت دول أعضاء إصدار بيان يدعمه في مواجهة المغرب.
وكان الأمين العام للأمم المتحدة يريد من مجلس الأمن الدولي توضيح موقفه بشان خلاف الأمم المتحدة مع المغرب بسبب الصحراء الغربية، حسب ما صرح به المتحدث عن بان ستيفان دوجاريك.
وناقش مجلس الأمن تصاعد الخلاف بين الطرفين خلال اجتماع مغلق أمس الخميس بعد قرار المغرب بخفض كبير لعدد موظفيها ببعثة الأمم المتحدة في الصحراء.
وعقب المناقشات قال اسماعيل جاسبر مارتينز ممثل أنغولا الذي ترأس الجلسة إن الدول الأعضاء عبروا عن قلقهم لكنهم اتفقوا على التحدث مع المغرب بشكل منفرد لضمان “تطور الموقف بطريقة ايجابية”.