عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشف عدد من الناشطين المتخصصين في عمليات القرصنة، على صفحتهم الرسمية بالفيسبوك والتي يطلق عليها “الهاكرز المغاربة .. صقور الصحراء المغربية”، أنهم بصدد نشر وثائق سرية “خطيرة” تثبت عدم نزاهة هذه المنظمة الدولية.
وكانت صفحة القراصنة “صقور الصحراء” قد أخرجت في السابق عددا من الوثائق السرية الخاصة بجبهة البوليساريو الوهمية إلى العموم، قبل ان تعلن اليوم أنها ستواجه “بان كي مون” بنفس الأمر، خاصة بعد وصولها إلى بريده الالكتروني واكتشاف وثائق تثبت تعامله مع الجزائر، على حد زعمها.
وأقسم القراصنة عبر صفحتهم أنهم سينشرون وثائق سرية إذا لم تعتذر الامم المتحدة عن الاساءة للوحدة الترابية للمغرب، مؤكدين أنهم سيبادرون بحضر “إمايلات” مختلف موظفي الامم المتحدة ومسؤوليها.