مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

كشفت دراسة دولية أن الدنمارك هي أسعد بلد في العالم تليها مباشرة سويسرا فيما حلت سوريا في المرتبة ما قبل الاخيرة. و حل المغرب ضمن أقل الشعوب سعادة، بحصوله على المرتبة 90 عالميا في مؤشر السعادة برسم سنة 2016.
تقرير السعادة العالمية “وورلد هابينيس ريبورت” هو الرابع الذي يحاول تقييم سعادة السكان في محاولة لبناء مجتمعات سليمة و فعالة أكثر . حيث تم إصدار التقرير الأول سنة 2012 من طرف الأمم المتحدة .
يظهر التقرير أن سبعا من الدول العشر الاكثر سعادة هي دول صغيرة أو متوسطة في اوروبا الغربية حيث جاءت إيسلندا ثالثة بعد الدنمارك وسويسرا، و تلتها فنلندا و كندا وهولندا فنيوزيلندا و استراليا و السويد . و احتلت الولايات المتحدة المرتبة الثالثة عشرة متقدمة مركزين مقارنة بالتصنيف الاخير فيما أتت ألمانيا بالمرتبة السادسة عشر و بريطانيا في المرتبة الثالثة و العشرين وفرنسا في المركز الثاني والثلاثين. و حلت المملكة العربية السعودية في المرتبة الرابعة والثلاثين.
بينما جاءت بوروندي في المرتبة الاخيرة (157) و سوريا التي تعاني حربا في المرتبة ما قبل الاخيرة (156). واتت توغو في المرتبة 155 وافغانستان في المركز 154 .
و قال معدو هذا التقرير أن ستة معايير أساسية هي المعتمدة في تحديد مدى السعادة لكل دولة و تتجلى في اجمالي الناتج المحلي للفرد والدعم الاجتماعي و امد الحياة المتوقع والحرية الاجتماعية والسخاء و غياب الفساد.