عمر محموسة ل”ماذا جرى”
كشفت مصادر إعلامية رسمية مغربية أن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، أقرت قرارا جديدا يخص التلاميذ المشرفين على اجتياز امتحانات البكالوريا، وهو قرار يلغي نقطة المراقبة المستمرة لمستوى الثانية بكالوريا لتصبح نقطة النجاح بالبكالوريا مرتكزة على تحصيل امتحان الجهوي والوطني فقط.
هذا وقد خصصت الوزارة –حسب المصدر- 25 في المائة للامتحانات الجهوية التي يجتازها التلميذ بالاولى بكالوريا، و75 في المائة للامتحانات الوطنية التي يتم اجتيازها نهاية السنة للمستوى الثانية بكالوريا.
وقد أعلنت قناة مغربية عن هذا الخبر، في انتظار مذكرة رسمية تصدرها الوزارة بهذا الخصوص، حيث من المنتظر أن يخلف هذا القرار آراء مختلفة لدى التلاميذ المقبلين على اجتياز امتحانات البكالوريا.