عمر محموسة ل”ماذا جرى””

اهتزت مدينة أزرو اليوم على وقع جريمة بشعة كادت أن تنهي حياة شابة، بعدما تمت ممارسة الجنس عليها بشكل وحشي، ورميها من الطابق الثالث للعمارة التي كانت تقيم بها ليلة حمراء رفقة عدة شبان.
وكانت الفتاة قد تعرضت لتعنيف خطير، حين حضورها رفقة عدد من الفتيات لحفلة غير عادية اقيمت بإحدى الشقق، قبل أن تدخل في جدال مع شاب كان بالحفلة، ليعتدي عليها جنسيا ويرميها من الطابق الثالث.
هذا وقد تم إنقاذ الفتاة من موت محقق بعدما تدخل الجيران وقاموا بنقل الضحية إلى المستشفى، وإخبار الأمن الذي انتقلت عناصره لمكان الجريمة، ليتم اعتقال مرتكبها الذي ثبت أنه متزوج وأب لثلاثة أطفال.