قال رئيس جهة العيون الساقية الحمراء حمدي ولد الرشيد انه سيرفع التحدي بمسيرة “ مليونية” في مدينة العيون يوم غد الثلاثاء، لإسماع صوت الصحراويين إلى كل من لم يسمعهم من قبل، والرد على تصريحات بان كي مون.
وسيشارك في مسيرة العيون سكان المدن الصحراوية فقط “الهدف هو اظهار ان الصحراويين مع مغربية الصحراء وانهم مقتنعون بذلك ولا حاجة من احد لاظهار هذا الاقتناع” وستنطلق من شارع البحرية بالعيون السفلى ايتداءا من الساعة الثانية زوالا، و تنتهي امام مقر بعثة المينورسو.